“التكييف القانوني لإصابة الأجراء بفيروس كورونا ما بين المرض المهني و حادثة شغل

بقلم الدّكتورة أمينة رضوان

2020-06-01T01:43:30+03:00
2020-06-01T01:45:10+03:00
أقلام حرة
عبد الاله العلوي1 يونيو 2020174 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
“التكييف القانوني لإصابة الأجراء بفيروس كورونا ما بين المرض المهني و حادثة شغل
رابط مختصر
الدّكتورة أمينة رضوان

يعتبر فيروس كورونا كوفيد-19 حسب منظمة الصحة العالمية مرض معد يسببه آخر فيروس تم اكتشافه من سلالة فيروسات كورونا. ولم يكن هناك أي علم بوجوده قبل بدء تفشيه في مدينة ووهان الصينية في دجنبر 2019. وقد تحوّل كوفيد-19 إلى جائحة تؤثر على العديد من بلدان العالم. وفيروسات كورونا هي سلالة واسعة من الفيروسات التي قد تسبب المرض للحيوان والإنسان. ومن المعروف أن عدداً من فيروسات كورونا تسبب لدى البشر أمراض تنفسية تتراوح حدتها من نزلات البرد الشائعة إلى الأمراض الأشد وخامة مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس) والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (سارس). ويسبب فيروس كورونا المكتشف مؤخرا مرض كوفيد-19 (1)
وقد أثر انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 على جميع القطاعات بما فيها قطاع الشغل الذي فضّل مجموعة من المشغلين إغلاق مؤسساتهم الشغليه أو فصل عمّالهم أو إعطائهم عطلة غير مدفوعة الأجر، و بالمقابل استمر بعض المشغلين في عملهم، و هو ما يحتم عليهم التزام تدابير حفظ الصحة و السلامة المهنية داخل المقاولة لتفادي تفشّي عدوى الفيروس القاتل داخل مقاولاتهم، إلا أن خطر الفيروس يبقى محتملا و قد يصيب العمال في أية لحظة. لهذا نتساءل عن حدود تعويض الأجراء في مثل هذه الأحوال ، و كيف يمكن تكييف الاصابة بفيروس كورونا كوفيد 19 في مثل هذه الحالات، ذلك ما سنحاول مقاربته من خلال مطلبين كالآتي:
– المطلب الأول: مدى اعتبار الاصابة بفيروس كورونا من طرف الأجراء حادثة شغل.
– المطلب الثاني: مدى اعتبار الاصابة بفيروس كورونا من طرف الأجراء مرضا مهنيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

This function has been disabled for الذاكرة بريس.

This site is protected by WP-CopyRightPro