أعـــــوان الــســلــطــة في مــديــنــة أولاد بــرحــيــل يـــعـــانــون فــي صـمـت…….. أيــن الـبـاشـويـة…؟

طارق عفيف/ الذاكرة بريس

عبد الاله العلوي8 يوليو 2020139 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
أعـــــوان الــســلــطــة في مــديــنــة أولاد بــرحــيــل يـــعـــانــون فــي صـمـت…….. أيــن الـبـاشـويـة…؟
رابط مختصر
طارق عفيف

أولاد برحيل مدينة في إقليم تارودانت تتواجد بجهة سوس ماسة ، جنوب المغرب بين ورزازات وتارودنت على الطريق الوطنية رقم 10 ، هناك نجد أعوان السلطة يعانون في صمت سؤال يتبادر للذهن أين هي الباشوية ؟ أين حقوق هاته الفئة التي سلبت إنسانيتها ؟
لايخفى على الجميع الوضعية الراهنة التي يعيشها العالم بأسره والتي أجبرت المغرب بأقاليمه ومدنه على لدخول في حالة الطوارئ، لأعوان السلطة دور مهم في العمل على تطبيق حالة الطوارئ في جميع ربوع المملكة، ومدينة أولاد برحيل لم تخرج على هذا المضمار ، غير أن المثير للاستغراب هو أن أعوان السلطة في هذه المدينة لايترددون أو يتهاونون في القيام بمهامهم سواء تعلق الأمر بتنفيد أوامر رؤسائهم من جهة أو تلبية طلبات المواطنين من جهة أخرى بجميع جهات المدينة ، مشيا على الأقدام أو يركبون دراجات هوائية يظهر عليها التعب والإرهاق وكأنها تحكي معاناتهم اليومية .
ففي ظل الظروف الحالية نجد أن هناك ضغط كبير على أعوان السلطة فهم العين التي لا تنام، وحجر الزاوية في جميع العمليات التي تتطلب التدبير اليومي ، وما تحتاجه من دقة وأمانة و مسؤولية كل ذلك يقومون به مشيا على الأقدام أو على هياكل هوائية في صورة درجات، كما أنهم صلة وصل بين المواطنين والدولة، فهم مستعدون للتضحية بأنفسهم في سبيل الوطن، لذلك ينبغي إعادة النظر في وضعيتهم من طرف الباشوية أو الجهات المسؤولة ، فهم يعيشون وضعية غير مستقرة سواء تعلق الأمر بندرة وسائل المواصلات أو بهزالة أجورهم، كما أن ليس للمقدم أو عون السلطة قانون يؤطره أو ينظم مهامه، فتارة تجده مع القوات المساعدة وأخرى مع رجال الشرطة أو الدرك وتارة أخرى يعمل كمخبر بحيث لا يمكنه عصيان أي أمر كيفما كان وتحت أي ظرف من الظروف ، فالمقدم والشيخ عبارة عن أذرع للسلطة، فهم كأعوان للسلطة ينبغي توفرهم على بعض الامتيازات كدراجة نارية من النوع الممتاز ليست كسابقاتها التي أهلكت جيوب المستفدين منها، وكذا هاتف خلوي ومنصب مالي، لتسهيل مأموريتهم في الإحاطة بكل كبيرة وصغيرة( الشداة و الفادة ) فدور المقدم والشيخ هو رصد عدد من المعلومات أو المخالفات في الفضاء الجغرافي الذي يتواجدون به لذلك ينبغي توفير كل الوسائل التي تسهل عليهم القيام بعملهم.
فوضعية أعوان السلطة بمدينة أولاد برحيل تستدعي التدخل العاجل للجهات المسؤولة و فتح نقاش من أجل إنصافهم و تحسين وضعيتهم بالحد أو التخفيف من المشاكل اليومية التي يتخبطون فيها والمتمركزة بالأساس في توفير وسائل المواصلات والبنزين وكذا الأجر الهـزيل وغيرها من المشاكل الأخرى …..
سؤال يبقى مطروحا إلى متى ستستمر معاناة أعوان السلطة في أولاد برحيل ؟متى يمكن للسلطات المحلية والإقليمية التدخل لفك الحيف عن هذه الفئة وتمكينها من مستحاقاتها….. وعفا الله عما سلف؟

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

This function has been disabled for الذاكرة بريس.

This site is protected by WP-CopyRightPro